الجمعة, 09 مايو 2014 00:00

السؤال الخامس

شيخنا الفاضل بارك الله فيكم بالنسبه للنفساء التي تضع حملها في رمضان السؤال الأول :- هل يجب عليها تعويض هذه الأيام التي أفطرتها أم أنها تطعم مسكين عن كل يوم أم تفطر صائمين في رمضان بعدد الأيام التي أفطرتها ؟ إذا كان وجب عليها تعويض هذا الأيام هل يكون عليها إثم إذا لم تنتهي من صيام كل الأيام قبل رمضان الذي يليه

السؤال الثاني : إذا خافت هذه المرأه النفساء أن يضيع عليها رمضان بدون نيل رحمات هذا الشهر الكريم هل يجوز لها أن تقرأ القرآن بحائل وتختمه كما كانت تفعل وهي صحيحه ؟ وجزاكم الله كل خير

الإجابة

جواب السؤال الأول: نعم يجب عليها قضاء ما فاتها من الصيام، ولا يجب عليها الإطعام، والواجب هو أن تبادر بصيام هذه الأيام قبل أن يدخل عليها رمضان آخر، فإن دخل عليها رمضان آخر وقد أخرت بدون عذر فعليها مع الصيام الإطعام عن كل يوم مسكينا، وإن كان بعذر فيكفيها أن تصوم فقط، وليس عليها إطعام.

جواب السؤال الثاني: الذي يظهر لي والله أعلم جواز قراءة القرآن للحائض والنفساء؛ لعدم ورود حديث صحيح يدل على المنع. والله أعلم

المجيب

 

الدكتور/ عبدالسلام بن إبراهيم الحصين

شوهد 391 مرات آخر تعديل في الأحد, 18 مايو 2014 01:03

جديد السوق

للاعلان في هذه المساحة يرجى الاتصال على ادارة النادي